قانون الازدواج الضريبي ما بين قبرص والمملكة العربية السعودية

 

وقّعت المملكة العربية السعودية مع قبرص معاهدةً لتجنّب الازدواج الضريبي بين البلدين. تم توقيع المعاهدة بتاريخ 3 من يناير 2018، ومن المتوقع أن تدخل هذه المعاهدة حيز التنفيذ بحلول الأول من يناير 2019.

تم توقيع المعاهدة بين وزير الخارجية القبرصي لوانيس كاسولايدس، ووزير المالية في المملكة العربية السعودية محمد عبد الله الجدعان، في إطار الزيارة الرسمية لرئيس دولة قبرص للمملكة العربية السعودية.

تستند هذه المعاهدة على النموذج الذي أطلقته منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD)، لتجنّب الاقتطاع الضريبي المزدوج على الدخل ورأس المال، بما في ذلك تبادل البيانات المالية والبيانات الأخرى ذات الصلة بنموذج المنظمة.

التطبيق:

يُطبق القانون على الضرائب على الدخل، وعلى الأرباح من نقل ملكية الممتلكات المنقولة أو غير المنقولة.

ومن الجدير بالذكر أن:

  • فيما يخص قبرص، تشمل الاتفاقية ضريبة دخل الشركات والأفراد، مع مساهمة خاصة في الضريبة الدفاعية وأرباح رأس المال.
  • فيما يخص المملكة العربية السعودية، تشمل الاتفاقية الزكاة وضريبة الدخل، بما في ذلك الغاز الطبيعي وضريبة الاستثمار.

 

الأحكام الرئيسية:

أرباح الأسهم:

لا يوجد أي ضريبة اقتطاع على أرباح الأسهم للشركة، إذا كان هناك مشاركة لا تقل عن 25% من قِبل الشركة كضريبة إقامة عند السلطة القضائية المستلمة. أما في الحالات الأخرى، يتم اقتطاع ضريبة قدرها 5% على أرباح الأسهم.

الفائدة:

لا يوجد أي اقتطاع على الفوائد، ما دام كان متلقي الفائدة هو المالك المنتفع من الدخل. ومن الجدير بالذكر، أن الفوائد التي تدفعها شركة ما مقيمة في الدولة المتعاقدة لأخرى مقيمة في الدولة الأخرى، لن يتم فرض أي اقتطاعات ضريبية عليها.

العائدات

ما دام متلقي العائدات هو المالك المنتفع، فأن نسب الاقتطاع الضريبي على العائدات تكون:

  • 5% في حال تم تحصيل العائدات مقابل استخدام، أو مقابل الحق في استخدام أي معدات تجارية أو صناعية أو علمية;
  • 8% في كل الحالات الأخرى;

أرباح رأس المال:

وفقاً للمعاهدة، فأن الأرباح الناتجة عن تنظيم مجموعة الأسهم الأكبر في رأس مال الشركة في بلد العمل يمكن أن تخضع للاقتطاعات الضريبية للدولة. ويعتبر الشخص مالكاً للمجوعة الأكبر من الأسهم إذا كان يمتلك 25% من رأس مال الشركة على الأقل، في أي وقت خلال عام من تاريخ توزيع أرباح الأسهم.

 

الاتصال بفريقنا للتخطيط الضريبي:

يهدف فريقنا – متعدد اللغات – في شركة Rah Legal إلى تقديم أفضل حلول ضريبية ممكنة للمساهمة في نجاح الأعمال. فريقنا يستطيع أن يقدّم لك كل ما تحتاجه من الدعم القانوني والإداري حتى تتمكن من تطوير مشاريعك التجارية بكفاءة كبيرة. خدماتنا متاحة بمجموعة من اللغات وهي الإنجليزية واليونانية والعربية والعبرية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *